انطلاق فعاليات الملتقى الأول للابتكار في الأعمال بكليات سليمان الراجحي

البكيرية-محمد المسلم عدسة ثامر الناصر
انطلقت صباح أمس الثلاثاء فعاليات الملتقى الأول للابتكار في الأعمال والذي تنظمه كلية سليمان الراجحي للأعمال في مقر كليات سليمان الراجحي بمحافظة البكيرية، وشارك خلال جلسات المؤتمر نخبة من الاقتصاديين ورواد الأعمال وممثلي القطاعات الحكومية المهتمة بالابتكار وريادة الأعمال في المملكة من ابرزهم المهندس والاقتصادي برجس حمود البرجس وعدد من المشاركات المميزة من الجهات الداعمة لريادة الاعمال ,وكما يهدف الملتقى في نسخته الأولى والذي كان بعنوان “تصميم الابتكارات للأعمال” الوقوف على الفرص والتحديات التي تواجه ابتكارات الاعمال في بيئة المملكة العربية السعودية وآليات الاستفادة من الفرص التي تقدمها رؤية المملكة 2030 وخطط التحول الاقتصادي.
وتناول الملتقى تقديم آليات بناء ثقافة الابتكار والتفكير الابتكاري في البيئة السعودية والآليات والأدوات والتوجيهات التي يحتاجها رواد الأعمال لتأسيس أعمالهم واستدامة نجاحها وتحويل الأفكار الابتكارية إلى مشروعات من خلال نماذج أعمال واقعية وكما خصصت حلقة نقاش أدارها الاستاذ عبدالكريم الصمعاني وشارك فيها ممثلين من الجهات الداعمة للابتكار وريادة الاعمال كشركة حاضنات ومسرعات الاعمال وإدارة مجمعات ريادة الاعمال بهيئة المنشآت الصغيرة والمتوسطة وصندوق المئوية وشركات القطاع الخاص المهتمة بتطوير الابتكار, وقدم المشاركون تجاربهم لإنجاح بناء ايكوسيستم متكامل في القصيم لتعزيز ثقافة الابتكار وريادة الاعمال.
من جانبه أعلنت كليات سليمان الراجحي وبالتزامن مع انطلاق فعاليات الملتقى الأول للابتكار في الأعمال والذي تنظمه كلية سليمان الراجحي للأعمال عن تأسيس مركز للابتكار وريادة الاعمال بدعم من شركة أوقاف سليمان بن عبدالعزيز الراجحي القابضة, حيث أشار المشرف العام للكليات سعادة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن محمد المزروع إلى عزم كليات سليمان الراجحي ممثلة بكلية الأعمال إلى تأسيس مركز للابتكار وريادة الأعمال لتقديم نظام متكامل Ecosystemلتطوير الأفكار الابتكارية في مجالات الأعمال المختلفة وبما يتوافق مع رؤية المملكة 2030 وذلك إيمانا من الكليات بضرورة أن تكون رافداً مهماً للمجتمعات المحلية بمبادرات وأنشطة قادرة على الاسهام في تحقيق الاقتصاد المزدهر الذي تستهدفه رؤية المملكة العربية السعودية. وبين “المزروع” أن تأسيس هذا المركز يأتي بدعم كريم من شركة أوقاف سليمان بن عبدالعزيز الراجحي القابضة والتي أخذت على عاتقها أن تكون شريكة للكليات في مثل هذه المبادرات التي تستهدف تعزيز ثقافة الابتكار والريادة لدى الشباب السعودي.

هذا وقد أوضح عميد كلية سليمان الراجحي للأعمال الدكتور عبيد المطيري خلال انطلاق فعاليات الملتقى الأول للابتكار في الأعمال الى أن تأسيس كلية الأعمال قد جاء بالتزامن مع رؤية المملكة 2030 ويحقق الكثير من الأهداف الكبيرة ذات العلاقة ببناء العنصر البشري وتعزيز الشخصية الإيجابية وتطوير مهارات الخريجين وتمكينهم من تأسيس المشاريع الريادية، وأن كلية الأعمال قد عملت على تبني خطة استراتيجية متكاملة تستهدف نقلها الى أن تكون نواة للريادة والابتكار على مستوى المنطقة وبين “المطيري” أن الكلية قد نظمت هذا الملتقى استجابة من الكلية لحاجات المجتمع وايمانا بدورها في تنمية المجتمعات ,وأفاد عميد كلية الأعمال أن مبادرة تأسيس مركز الابتكار وريادة الاعمال قد حظيت بدعم من شركة أوقاف سليمان بن عبدالعزيز الراجحي القابضة والتي أخذت هذه المبادرة كجزء من مسؤولياتها المجتمعية التي تتبناها بشكل مستمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: