محافظ البكيرية يستضيف محافظي القصيم

البكيرية-محمد المسلم عدسة محمد البشري
بتوجيهات من صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود سمو أمير منطقة القصيم أستضاف محافظ البكيرية المهندس صالح بن عبد العزيز الخليفة محافظي منطقة القصيم في لقاء تشاوري لتبادل المقترحات والأفكار بين المحافظات.
واستقبل محافظ البكيرية المهندس الخليفة ونائب رئيس لجنة الأهالي الدكتور سليمان النملة وعدد من المسئولين وأعضاء لجنة الأهالي والأهالي وفد محافظي المنطقة في مقر لجنة الأهالي.
بداية رحب المهندس الخليفة بالجميع شاكراً لهم زيارتهم وتشريفهم لمحافظة البكيرية.
ثم تجول الجميع على مقر لجنة الأهالي واطلعوا على مرافق المقر وعلى المعرض والذي تحدث عن تاريخ البكيرية ورجالاتها.
عقب ذلك قام وفد المحافظين بجولة على مرافق المحافظة شملت الطرق الرئيسيّة والمشاريع الخيرية التي أوقفها أبناء البكيرية مروراً بالمواقع الإستثمارية والحيوية بالمحافظة, بعدها زار الوفد مدينة سليمان الراجحي الجامعية واطلعوا على مرافق المدينة الجامعية النموذجية وتعرفوا على البيئة التعليمية وأساليب التدريس الحديثة من خلال الفصول الذكية والمعامل والتقنيات الحديثة في التدريس الأكاديمي، كما تعرف الوفد على العملية التعليمية والطرق المستخدمة في تقديم المادة العلمية للطلاب والطالبات والتي تحرص المدينة الجامعية على أن تأتي مطابقة لما تقتضيه استراتيجيات التعلم والتي تشكل خصائص البيئة التعليمية التفاعلية ، وكما استمع الوفد خلال هذه اللقاء إلى عرض عن مدينة سليمان الراجحي الجامعية يشرح رؤيتها ورسالتها وبرامجها الأكاديمية وبيئتها التعليمية وكذلك شراكاتها مع جامعة ماسترخت الهولندية, وقدم المشرف العام على مدينة سليمان الراجحي الجامعية أ.د. عبدالرحمن بن محمد المزروع شرحاً على مجسم المدينة الجامعية وبيّن “المزروع “أن المدينة الجامعية ستصبح مدينة متكاملة بإنشاء مستشفى جامعي وفندق ومرافق أخرى.
وفي ختام الزيارة توجه وفد محافظي المنطقة لمقر محافظة البكيرية حيث عُقد لقاء في قاعة الاجتماعات بمكتب محافظ البكيرية تم فيه بحث سبل التعاون بين المحافظات وطرح الأفكار والرؤى والاستفادة من تجارب الجميع في مختلف المجالات.
وقدّم الجميع شكرهم لمحافظ البكيرية المهندس صالح الخليفة لبادرته في إقامة هذا اللقاء القيّم ولأهالي المحافظة متمنين تكرار مثل هذه اللقاءات بين المحافظات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: