حرم محافظ البكيرية تكرم الفائزات بجائزة “السويلم” للتفوق العلمي والموهبة

البكيرية-منال الحديثي عدسة نورة الغانم

رعت حرم محافظ البكيرية الأستاذة فاطمة الصيخان صباح يوم أمس الإثنين حفل جائزة الشيخ محمد العلي السويلم للتفوق العلمي والموهبة بتعليم البكيرية والبالغ عددهن ١٣٦متفوقة و٤٧ طالبة موهوبة والذي نظمه قسمي توجيه وإرشاد الطالبات والموهوبات بالإدارة بحضور المساعد للشؤون التعليمية الأستاذة منيرة بنت عبدالله العبودي وعدد من منسوبات إدارات التعليم بمحافظات القصيم ومنسوبات المدارس والمشرفات التربويات وأمهات الطالبات المتفوقات والموهوبات.

وبدء الحفل بآيات قرآنية رتلتها الطالبة رقية الصنيتان تلا ذلك أنشودة ترحيبية قدمتها طالبات ابتدائية الشيحية بعد ذلك كلمة المساعد للشؤون التعليمية بنات الأستاذة منيرة العبودي والتي رحبت بالحضور وقالت ان التفوق والموهبة خطة وطن طموح يؤمن أن لكل فرد دوره في بناء المجتمع ،وأكدت على أنه ليس فقط للتفوق العلمي والموهبة ما يحتاجه الوطن منك، فنحن نحتاج طالبة متفوقة وموهوبة علمياً متميزة دينياً وخلقياً ذات فكر ناقد بناء.

كما وجهت نصيحة للمربين بفتح باب الحوار مع الأبناء والاستماع لهم

ودعت في ختام حديثها بدوام الأمن والأمان على بلادنا خاصة وبلاد المسلمين عامة وقدمت شكرها للحضور ولأصحاب الجائزة على دعمهم السخي والمتواصل.

تلا ذلك كلمة رئيسة توجيه وارشاد الطالبات الأستاذة هند المقبل قالت فيها أضحت رعاية المتفوقات والموهوبات وتقديرهم بما يتلاءم وقدراتهم ضرورة حتمية واستراتيجية مهمة في مجتمعاتنا فهم ثروة وطنية غير قابلة للتعويض وأشادت رئيسة قسم توجيه وارشاد الطالبات بدور الأسرة والمدرسة والداعمين والرعاة للتميز وقدمت شكرها للجميع والتهنئة للطالبات المتفوقات والموهوبات.

عقب ذلك أوبريت رؤية وطن بعد ذلك نشيد شكر وعرفان قدمته طالبات الابتدائية الثامنة ثم استعرضت مسيرة الطالبات المتفوقات، وتم توزيع الدروع وشهادات الشكر والهدايا.

وفي ختام الحفل أبدت حرم محافظ البكيرية الأستاذة فاطمة الصيخان عن سعادتها بوجودها في الحفل، مثنيةً على ما تقدمه مؤسسة الشيخ محمد العلي السويلم الخيرية من خلال التواصل مع المجتمع، مشيدةً بهذا الحفل الذي وصفته بالمُرتّب والمُنظّم، مقدمةً شكرها لإدارة تعليم البكيرية على هذه الجهود التي من شأنها رفع مستوى التعليم في المحافظة، ولمؤسسة السويلم على هذه الجائزة الفاعلة للمجتمع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: