مدير تعليم البكيرية يقف على سير الدراسة في مدارس الإدارة

البكيرية-محمد المسلم عدسة عبدالله الراشد
قام مدير تعليم البكيرية الدكتور خالد بن راجح الراجح بجولة تفقدية صباح اليوم الأحد على عدد من المدارس في المحافظة ومركزي الضلفعة والشيحية ، في إطار الوقوف على جاهزية المدارس في أول يوم من العام الدراسي الجديد يرافقه المساعد للشؤون التعليمية الأستاذ محمد بن علي القضيبي ورئيس قسم التوجيه والإرشاد الأستاذ سليمان بن عبدالرحمن الخليفي.

وشملت الجولة عدد من مدارس المحافظة الابتدائية (مدرسة سعود الكبير ومدرسة أبي جعفر المدني ومدرسة الشيخ محمد بن عبدالوهاب ومدرسة الإمام عبدالرحمن الفيصل ومدرسة الحديبية ومدرسة عمر بن عبدالعزيز ) ومدرسة ثانوية رافع بن المعلا وابتدائية الضلفعة في مركز الضلفعة ومدرسة ثانوية الشيحية ومدرسة الأنواء المتوسطة ومدرسة ابتدائية أبي الأسود الدؤلي في مركز الشيحية واطلع الجميع على استعدادات المدارس لاستقبال العام الدراسي ووقفوا على الفصول والمعامل والصالات الرياضية التي تضمها المدارس وكما التقى “الراجح” بأولياء أمور الطلاب في الأسبوع التمهيدي الذي أعدته المدارس لاستقبال الطلاب المستجدين في الصفوف الأولية.
وفي ختام الجولة تحدث مدير التعليم بكلمة جاء فيها : الحمد لله على نعمه أولا وآخرا الحمد لله على نعمة الأمن والأمان في ظل قيادتنا الرشيدة حفظها الله التي تبذل الغالي والنفيس لإسعاد مواطنيها والمقيمين على أرضها وتسعى لما فيه رقي الوطن بتوفير الميزانيات العالية للتعليم.
وبين “الراجح” أن الأهداف التربوية التي تقوم عليها المدرسة هي غرس الاتجاه والسلوك الذي يبني مواطنا صالحا يسعى لخدمة دينه ومليكه ووطنه ,والمواطنة التي تجعل السلوك ينطبع على جميع ما يقوم به الطالب مستقبلا من الأعمال والأقوال والأفعال والانتماء لهذا الوطن الغالي وأن يستشعر الطالب انتماءه لوطنه من صغره ومبيناً بأن حب الوطن ليس بترديد الشعارات فحب الوطن ممارسة وتطبيق
وحب الوطن بخدمته وبذل الغالي والنفيس لأجله ولأجل نموه والمساهمة في كل ما من شأنه رفعة الوطن، وفي ختام حديثه أعرب عن شكره وتقديره لقيادة هذه البلاد على دعمهم للتعليم ولقيادات الوزارة ممثلة بمعالي الوزير ومعالي النائب وقيادات الوزارة في الإارات مثمنا الجهود المبذولة من قادة المدارس بنين وبنات ومعلميها والذي ظهر جليا في بداية أول يوم دراسي متمنيا التوفيق والسداد لأبنائنا وبناتنا الطلاب والطالبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

%d مدونون معجبون بهذه: