مدير تعليم البكيرية يقف ميدانياً على جاهزية المدارس في اول يوم دراسي

  
البكيرية- خالد الشمري تصوير عبدالله الراشد

قام سعادة مدير التعليم الأستاذ إبراهيم بن علي الشمسان بجولة تفقدية صباح اليوم الأحد 8/11/1436هـ على عدد من المدارس في المحافظة ، في إطار حرص سعادته على الوقوف على جاهزية المدارس في أول يوم دراسي الجديد يرافقه مشرف القيادة المدرسية الأستاذ مسلم المزيني .

واستهل جولته بزيارة لمدرسة ثانوية البكيرية حيث كان في استقباله مدير المدرسة إبراهيم بن صالح البراك واطلع سعادته على استعدادات المدرسة لاستقبال العام الدراسي حيث قام بجولة في أرجاء المبنى اطلع خلالها على الفصول ومعامل الحاسب الآلي والمكتبة وقاعات التدريب التي تضم برامج وورش عمل تقدم للطلاب والمعلمين. وتابع سعادته التمارين الصباحية التي يقوم بها الطلاب في الطابور الصباحي تحدث خلالها الشمسان بكلمة تحدث فيها عن الأهداف التربوية التي تقوم عليها المدرسة بحد ذاتها هو تغريس للاتجاه والسلوك الذي يحقق مواطنة الطالب مستقبلا في خدمة دينه ومليكه ووطنه على أساس أنه سلوك ينطبع على جميع ما يقوم به الطالب مستقبلا من أعماله والأقوال والأفعال والانتماء لهذا الوطن ومن هنا نقول بأن الطالب على كرسي الدراسة يستشعر انتماءه لوطنه من صغره والاستشعار من شقين: إحساسه وشعوره بعطف الوطن عليه بتجهيز البيئة الفكرية والتعليمية والتربوية التي تساعده على أن ينمو بذاته، والاستشعار الثاني تحمله مسئولية وطنه والمشاركة فيه بحيث ينافس على مستوى العالم إن شاء الله.

و مبيناً بأن حب الوطن ليس بترديد الشعارات وهي ليست وسيلة للتعبير فحب الوطن ممارسة وحب الوطن بأن نخدمه وتفني عمرك لأجله ولأجل أن هذا الوطن ينمو وأن تساهم في كل ما تستطيع لرفعة وطنك، وترديد الشعارات أو التجمهر فهذه ليس لها علاقة في حب الوطن، فحب الوطن يكون بالتعبير الصحيح وما تفعله من أجله على الوجه السليم.

بعد ذلك انتقل سعادته إلى مدرسة الشيخ محمد بن عبد الوهاب الابتدائية حيث كان في استقباله مدير المدرسة رشود بن رشيد السلمي ,واطلع سعادته على جاهزية المدرسة في استقبال الطلاب ووقف على الفصول والمعامل والصالات الرياضية التي تضمها المدرسة والتقى سعادته بأولياء أمور الطلبة في الأسبوع التمهيدي الذي أعدته المدرسة لاستقبال الطلاب المستجدين في الصفوف الأولية.

عقب ذلك توجه سعادة مدير التعليم إلى مدرسة الليث بن سعد الابتدائية ، حيث كان في استقباله مدير المدرسة الأستاذ متعب السالمي, ووقف سعادته على التجهيزات التي أعدتها المدرسة لاستقبال طلاب المرحلة الابتدائية، وتابع حركة الانصراف للطلاب من الطابور الصباحي ودخول الفصول. إثر ذلك انتقل سعادته إلى مدرسة سعود الكبير الابتدائية ، حيث استقبله مديرها عبد الرحمن الحديثي . وشاهد سعادته التجهيزات المعدة للعام الدراسي الجديد وشرف الحفل الذي أقامته المدرسة لطلاب الصفوف الأولية أطلع خلالها لبرنامج استقبال المستجدين ,وزار سعادة مدير التعليم مدرسة عبدالله الخليفي المتوسطة ، حيث كان في استقباله مدير المدرسة محمد المحسن .

وقام سعادته بجولة في أرجاء المدرسة اطلع خلالها على إعداد المدرسة لاستقبال العام الدراسي الجديد وتجول سعادته في المبنى المدرسي وشاهد ما يضمه من فصول دراسية وقاعات مطالعة ومعامل للحاسب الآلي ومختبرات.

بعدها قام سعادته بزيارة لمدرسة الهلالية الثانوية وكان في استقباله الأستاذ إبراهيم بن صالح الرشود حيث اطلع سعادته على استعدادات المدرسة لاستقبال العام الدراسي حيث قام بجولة في أرجاء المبنى وألقاء خلال جولته كلمة لطلاب المدرسة مبيناً بأن من أهم الأشياء التي تنمي روح المواطنة لدى الطالب هو تلبية حاجات الطالب النفسية والاجتماعية والتربوية والمادية داخل المدرسة وتشبع بأسلوب علمي وبأسلوب منهجي وبهذا نوقظ فيه جوانب الشعور بالحب والانتماء لهذه المؤسسة التي هي واحدة من مؤسسات المجتمع فينسحب هذا الحب الذي يبدأ مع الطالب فيحب هذه المؤسسة التي هي جزء من الوطن ثم ينتقل هذا الحب إلى الوطن وينتقل هذا الحب إلى المجتمع ثم إلى الأمة وهكذا ننمي في الأبناء حب الوطن.

واشاد “الشمسان” بجهود إدارات المدارس لتهيئة البيئة المناسبة للطلاب، معربًا عن شكره للقائمين على هذه الاعمال وفي مقدمتهم مدراء المدارس والمعلمين والمعلمات وإداريين والاداريات. وحث سعادته الطلاب على الجد والاجتهاد والمواظبة مع بداية العام الدراسي والنهل من معين العلم واستشراف المستقبل. 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: